أرشيف الأخبار

رئيس شعبة هندسة الالكترونيات بجامعة الخرطوم يشيد بمستوي طلاب جامعة السودان
أشاد البروفيسور شريف فضل بابكر رئيس شعبة هندسة الالكترونيات بجامعة الخرطوم بمستوي طلاب جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا في برامج الدراسات العليا .. جاء ذلك في معرض تعليقه علي رسالة الدكتوراه المقدمة من الطالب معاوية عبد الماجد الصادق التي شارك فيها كممتحن خارجي وجاءت بعنوان ( الأمن وسلامة المعلومات في الشبكات ) . البروفيسور شريف فضل قال ( الرسالة جاءت في شكل عمل ممنهج ومرتب تماماً وذات جودة عالية سيما وأن الطالب قدم (13) ورقة علمية في مؤتمرات مختلفة مما يعني تمكنه وإجادته لما يقدم ، وصمم خوارزمية وبرنامج له القدرة علي اكتشاف البرامج التي تحاول سرقة المعلومات والبيانات ومكافحته قبلاً .. وبذلك نجده يسهم في حماية المعلوماتية وتحصينها ضد السرقة والاختراق ، وأوضح أن الرسالة بها جهد واضح من قبل الطالب والأستاذ المشرف وهي عمل غير مسبوق كما تسهم في الارتقاء بالتقانة ). البروفيسور شريف أشار الي أهمية الاهتمام بالأستاذ الجامعي وتهيئة المناخ الملائم له للعطاء مبيناً أنهم – علي حد تعبيره - اساس أي نهضة مرتجاة في كل المجالات ، وأكد علي أن هناك طفرة كبيرة في مجال علوم وهندسة الحاسوب وجامعة السودان مواكبة تماماً لهذا التطور .. والطلاب اليوم علي قدر كبير من الطموح والتحدي ، وتوفرت لهم المعرفة اللازمة لخلق طفرة في مجال الحاسوب .. وتقول بذلك نتائج مشاركاتهم في المسابقات الدولية المختلفة .. وكرر قوله ( من واقع خبرتي إن طلاب جامعة السودان متميزون للغاية والجامعة تأثيرها واضح في المسيرة التعليمية والمجتمعية وعلمائها ومقدراتها الكبيرة جعلت منها مؤسسة رائدة يفتخر بها الجميع وأهنئ إدارة الجامعة بهذا التفرد وذاك التقدم علي المستوي الداخلي والمشاركات الناجحة خارجياً ) .
جمعية الهندسة الصناعية وادارة العمليات العالمية فرع جامعة السودان تحرز الجائزة البرونزية بإندونيسيا
حصلت جمعية الهندسة الصناعية وادارة العمليات بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا على الجائزة البرونزية في التميز ضمن فعاليات مؤتمر الهندسة الصناعية وادارة العمليات بمدينة باندونق الاندونيسيه في 6 - 8 مارس 2018 وهي جمعية عالمية لديها العديد من النشاطات في مجالات الهندسة ولديها فروع فى كل أنحاء العالم وتم إنشاء فرع جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا في 2017 علما بانه الفرع الوحيد للجمعية بالسودان و يضم كليات الجامعة الهندسية الخمس ( الهندسة - النفط - العمارة - الصناعات - المياه والبيئة) وهي تحت اشراف الدكتوره تقوي احمد موسي عميد كلية هندسة وتكنولوجيا النفط. وشاركت الجمعية هذا العام في المؤتمر باوراق علمية وأحرزت الجائزة البرونزية عن المناشط المتميزة للجمعية بالعام 2017 و قد استلم الجائزة باندنوسيا المهندس هشام عوض السيد على البلولة بكلية النفط ورئيس الجمعية وهذه تعد مفخرة للجامعة وطلابها.
كلية اللغات تختتم ورشتها التدريبية
اختتم قسم اللغات بكلية التربية بالجامعة ورشة تدريبية بالتعاون مع جامعة (فرانش كومدي) بولاية بوزنقو بفرنسا والسفارة الفرنسية بالخرطوم والوكالة الفرانكفونية الجامعية بمكتب الشرق الأوسط . أفادت د/سهام عمر مالك رئيس قسم اللغات بكلية التربية ان هذا المشروع بدأ منذ العام 2015م ويستمر حتى 2019م ويهدف لتدريب اساتذة اللغة الفرنسية في السودان بخمس كليات تربية هي (الدلنج-الخرطوم –السودان- نيالا-الجزيرة )لإيجاد مرجعية مهنية أكاديمية تحدد المهارات التي يخرج بها كل مستوى أكاديمي. وقد تمت بحمد الله في عام 2015و 2016م إقامة ورشة لمراجعة برامج قسم اللغة الفرنسية بكليات التربية المعنية ثم تم وضع أداة لقياس هذه البرامج وتحديد أوجه الضعف (main classes) والقوة ومن ثم حللناها الى خمسة برامج وتعكف هذه الورشة على تطوير البرامج عبر هيكلتها في الفترة من 2018م -2019م وذلك بإقامة عدد من الورش في يوليو وسبتمبر القادمين مما سيوضح الرؤية النهائية للبرامج وتحديثها . وذكرت ان عدد من الخبراء الفرنسيين سيتعاونون مع الأساتذة السودانيين ليحددوا احتياجاتهم إذ سيتم تدريب الأساتذة السودانيين على تنفيذ هذه البرامج لذا سنعمل أولاً على التدريب ثم استحداث معينات تربوية لتنفيذ هذه البرامج وسيتم إنجازها بواسطة خبراء مع أساتذة اللغة الفرنسية بالسودان ،حتى تخريج أطر تربوية قادرة على تدريس اللغة الفرنسية . الجدير بالذكر ان القسم أقام عدد من الورش التدريبية بمعدل ورشتين في العام إضافة لورشتين في العام 2016م-2017م في مشروع تبنته بشراكة سودانية فرنسية وبالتعاون مع إدارة البحث العلمي بالتعليم العالي.
رسام امريكي عالمي ينفذ جدارية بالجامعة
تعميقا للتواصل بين السودان والولايات المتحدة الامريكية وبحضور القائم بالأعمال الأمريكي بالخرطوم المستر استيقن كوتسيس والبروفيسور ماهر صالح نائب مدير الجامعة دشنا اللوحة الجدارية التي نفذها (اسبنسر أيفانس) الأستاذ بجامعة تكساس بالولايات المتحدة الأمريكية والرسام التشكيلي العالمي المعروف، بمباني كلية الفنون بالجامعة بحضور عدد من المتابعين والمهتمين والعاملين بالجامعة وأسرة السفارة حيث جرى الكشف عن الجدارية . عبر البروفسير ماهر صالح سليمان نائب مدير الجامعة في معرض كلمته عن عميق سعادته للعمل الذى بدأ منذ عدة أشهر وقال (مجال الفنون والموسيقى اختيار ذكى لتلاقح الأفكار والتواصل ، واللوحة عبرت عن وحدة الشعب السوداني والتكاتف الذى يعيشه، وهنالك مزيد من التواصل والانفتاح على الجامعات الأمريكية وفى ذلك فوائد مشتركة عديدة ..ونثمن مشاركات السفارة الأمريكية المتصلة مع الجامعات في مختلف البرامج .).. مستر استفن كوتسيس القائم بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة الامريكية أشار الى تفعيلهم الى منهج التواصل مع المؤسسات العلمية السودانية وقال(إن رحلة مدراء الجامعات السودانية للولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً جاءت ضمن هذا الإطار وهناك زيارات أخرى قادمة بجانب الملتقى العلمي للجامعات الأمريكية السودانية .. وأضاف أن هذه الجدارية تمثل استمرار هذا النهج التواصلي فى العديد من المجالات .. ونعمل على إنفاذ العديد من المبادرات مع جامعة السودان ، وبدورنا نشكر إدارة الجامعة وكلية الفنون والموهوبين من طلاب الاساس الذين يؤكدون ان الشعب السوداني يتمتع بقدرات ومواهب كبيرة في مجال الفنون والمجالات الأخرى ووعد بتدريب وتطوير هذه المواهب. الدكتور أبوبكر الهادي عميد كلية الفنون الجميلة والتطبيقية أعرب عن تقديره للشراكة مع السفارة الأمريكية و أبان أن الجدارية تمثل محاضرة موسعة عن الفنون التشكيلية والألوان تعكس تاريخ وثقافة الفلكلور السوداني ومكونات شعبه ومدى ترابطه ، وأضاف انه قد شارك في تنفيذ الجدارية طلاب من مرحلة الأساس من منطقتي (ضاحية مايو والفتح) والكلية ترمى الى تجسير الهوة بين الفنون والمجتمع وصولا الى العالمية . الاستاذ اسبنسر ايفان أعرب عن سعادته بالتواصل والشراكة الفريدة والمتميزة مع جامعة السودان والطلاب في المراحل الدراسية المختلفة والتعاون معهم في اكمال هذا العمل الفني الكبير قائلاً (ان ما صنعوه يمثل لوحة فنية رائعة وموهوبة ) ، مبيناً ان هذه التجربة ستظل محفورة في ذاكرته متمنيا ً ان يرى الجميع من داخل وخارج السودان هذا الابداع الذي نفذ عبر جدارية الجامعة .. واكد أسبنسر علي ان الفنون هي المدخل الاول لتوطيد العلاقات والدفع بها الي الامام في مختلف المجالات ، مثمناً جهد اسرة الجامعة والمشاركين في العمل بالجدارية ذاكراً ان بالعمل الجماعي تصبح التحديات سهلة والوحدة محققه .. كما قدم شكره وخالص امتنانه للسودانيين والجامعة لإتاحتها له هذه الفرصة التواصلية. الجدارية جاءت معبرة عن الهوية السودانية وشارك بها عدد من طلاب الكلية وطلاب المرحلة الثانوية والأساس الذين تم انتقائهم بدقة إستنادا للموهبة التى يتمتعون بها .
دورة في التخطيط الاستراتيجي لقيادات الجامعة
إختتمت إدارة التخطيط الاستراتيجي بالجامعة الدورة التدريبية التي نظمت لعمداء الكليات بالأكاديمية الأمنية للدراسات الاستراتيجية بضاحية سوبا . وفى كلمته للمتدربين قال البروفيسور ماهر صالح نائب مدير الجامعة بداية نشكر الأكاديمية على تعاونها مع الجامعة في عملية بناء الكادر في إدارة التخطيط الإستراتيحى وأضاف أن التخطيط يعد ذو أهمية للنهوض بالجامعة .وهذه الدورة تأتى في إطار إعداد القيادات في مجال التخطيط الإستراتيجى وتحليله وتطبيقه على كليات وإدارات الجامعة المختلفة ...وقال ماهرأن الدورة بدأت بالصف الأول وتشمل أيضا بقية إداري وموظفي الجامعة وقال أننا سنشرع في الإعداد لإدخال عملية التخطيط الاستراتيجي في مناهجنا للنهوض بالجامعة ،وثمن نائب المدير التعاون المشترك بين الجامعة والأكاديمية لإتاحة فرص لنيل الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه في مجال التخطيط الإستراتيجى. من جهته قال وكيل الجامعة الدكتور محمد صديق أن عملية التخطيط الإستراتيجى تعد أحد أهداف الدولة الرامية للتطور ونسبة لأهميته لقيادات الجامعة أتت هذه الدورة للدفع بعملية وتجويد العمل الإداري للجامعة خلال المردود التدريبي للدارسين ،وعبر عن شكره للأكاديمية العليا للدراسات الاستراتيجية والأمنية على هذا التعاون الذى ربط بينهما والجامعة. فيما أشار الفريق المهندس الدكتور توفيق الملثم مدير الأكاديمية ان الجامعة تعد أكبر ركائز التعليم العالي بالبلاد لما تمتلكه من مقومات تعليمية تتفوق بها على رصيفاتها الأخريات بالسودان والدول المجاورة. وقال ان هذه الأكاديمية أسسها جهاز الأمن والمخابرات وهى تتبع لوزارة التعليم العالي بكل نظمها وبرامجها وهى أكاديمية لرفع القدرات التدريبية والأكاديمية في عملية التخطيط الإستراتيجى لقيادات الدولة المختلفة من أجل رفع الحس الوطني للمجتمع وهى تقدم برامج الدراسات العليا في التخطيط الاستراتيجي و تسهم في تطور البلاد مع تضافر جهود الشركاء في التعليم العالي ونتمنى ان تستمر الشراكة بينهما والجامعة في إقامة ورش عمل من أجل الاستفادة من قدرات الجامعة في تخصصاتها المختلفة . وقال الملثم أن الأكاديمية خرجت عددامن المتدربين وهى تمنح الزمالة في التخطيط الإستراتيجى كما تؤهل حاملها للعمل في جميع الدول .وأشار الملثم الى منح الأكاديمية فرص للجامعة في الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه. وفى كلمتها قالت الدكتورة هادية مبارك المجذوب مدير إدارة التخطيط الإستراتيجى أن تخريج هذه الكوكبة من قيادات الصف الأول يعد مفخرة للجامعة والدفع بها نحو التقدم. وقالت أن إدارة التخطيط الإستراتيجى بالجامعة تسعى جاهدة من أجل الوصول الى أهداف التخطيط المطلوب للنهوض بها ي وبتطبيقها وضعها للخطة 2020-2030م من خلال التدريب المستمر لكل منسوبي الجامعة للمساهمة في تجديد الأفكار التي يتطلبها العصر الحديث وتمنت للدارسين التوفيق في أدائهم المهني وتطبيق ما تلقوه من جرعات في عملية التخطيط والتحليل والتنفيذ من أجل نماء الجامعة وازدهارها. هذا وقد استمرت الدورة لمدة أسبوع تلقى خلالها المتدربين محاضرات في الإدارة الاستراتيجية ،والمفهوم الاستراتيجي ،والتحليل الاستراتيجي ، والتقويم والمتابعة . وفى ختام الدورة طاف المتدربين من قيادات الجامعة على مجسم الأكاديمية والذى يشرف عليه أحد خريجي كلية الهندسة بجامعة السودان ، و تم توزيع الشهادات للدارسين..